DESC Media and Press

هدفنا هو بناء مجتمع معلوماتي آمن وأكثر إدراكاً لمخاطر الأمن الإلكتروني

حلول تقنية وتطبيقات جديدة يحملها المركز لصناعة رقمية آمنة

 

يستضيف مركز دبي للأمن الإلكتروني أكبر حدث لأمن المعلومات جايسك GISEC.

الإمارات العربية المتحدة، دبي: تنطلق فعاليات معرض ومؤتمر الخليج لأمن المعلومات جايسك ٢٠١٩ GISEC في ١ ابريل ولمدة ثلاثة أيام في مركز دبي التجاري العالمي بدعم من مركز دبي للأمن الإلكتروني الشريك الرسمي الآمن لحكومة دبي. ويعد جايسك أكبر الفعاليات المؤثرة المتخصصة بأمن المعلومات على صعيد الشرق الأوسط والخليج والتي تستقطب كوكبة من أبرز خبراء الأمن الإلكتروني الإقليميين والعالميين وأشهر القراصنة، وأكثر من ١٧٠ جهة عارضة مختصة بالأمن الإلكتروني وتقنيات المستقبل من أكثر من ٨٠ دولة.

وسيستعرض مركز دبي للأمن الالكتروني في جناحه الواقع في قاعة ٧ منصة رقم ٦ آخر ما توصل اليه في مجال أمن المعلومات من تطبيقات ووسائل تضمن الحصانة الإلكترونية للمستخدمين ضد الهجمات الإلكترونية المتنامية التي باتت تكبد الاقتصادات العالمية خسائر فادحة.

وسينتهز المركز فرصة جايسك ليكشف عن إطلاق التطبيق الجديد الذي تم تطويره لزيادة تحصين ” كلمة المرور السرية” لدى المستخدم وذلك من خلال لعبة سيلعبها زائرو الجناح تعمل على تقييم مدى قوة أو ضعف كلمة المرور من خلال المدة الزمنية المستغرقة لفك الشيفرة السرية لها والذي قد يتراوح بين دقائق أو ساعات أو أسابيع وذلك حسب قوتها. 

قال عامر شرف، مدير إدارة التعاون ودعم الإمتثال بمركز دبي للأمن الإلكتروني، ”في هذه الأيام أصبح حجم الهجمات الإلكترونية أكثر تطوراً ويشكل خطراً أكبر على الاقتصاد الرقمي والبنى الأساسية الذكية. وفي كل عام في GISEC نعرض أحدث الممارسات للأمن الإلكتروني المرتبطة بهذة التقنيات الناشئة وإن أولويتنا الرئيسية هي حماية مدينة دبي إلكترونياً وحفظ معلوماتها ومواجهة المخاطر المحيطة بها“.

وأضاف: ”مع التطور الرقمي لمدينة دبي فنحن نسعى لخلق مجتمع معلوماتي آمن وأكثر إدراكاً لمخاطر الأمن الإلكتروني“.

وسيلقي الدكتور مروان الزرعوني – مدير إدارة خدمات المعلومات بمركز دبي للأمن الإلكتروني – الكلمة الافتتاحية في منصة جايسك الرئيسية، يتبعها بدء أعمال المؤتمر الذي يحمل هذا العام أجندة متنوعة بموضوعات مثيرة للاهتمام منها ما تكشف جزءاً من الجوانب المظلمة في خبايا عالم القرصنة والتقنيات التي تهدد الصناعة والثروة الرقمية.

ومن التوقعات فإن الجرائم الإلكترونية تتسبب بخسائر بقيمة ٦ تريليون دولار. ولكن مستويات الوعي أيضاً آخذة في شأن الارتفاع: سوق الأمن الإلكتروني في الشرق الأوسط سيبلغ قيمة ٢٢.٤ مليار دولار بحلول عام ٢٠٢٢ بعد أن كان ١١.٣٨ مليار دولار أمريكي في عام ٢٠١٧، أي أن حجمه يتضاعف تقريباً في غضون السنوات الخمس.

1 المصدر الأول: الجرائم الإلكترونية تتسبب بخسائر بقيمة ٦ تريليون دولار بحلول عام ٢٠٢١
2 المصدر الثاني: سوق الأمن الإلكتروني في الشرق الأوسط يبلغ قيمة ٢٢.٤ مليار دولار بحلول عام ٢٠٢٢ 

 

٣١ مارس ٢٠١٩

Background Image Footer
جعل دبي المدينة الأكثر أماناً في الفضاء الإلكتروني